الثلاثاء، 3 مايو، 2011

ماذا يريد النوبيين ؟ - 3 -



ماهى المطالب النوبية التى رفعها المنظمين للوقفات الأحتجاجية النوبية ؟ وما هى القرارات التى أصدرتها حكومة د.عصام شرف على أثر تلك الوقفات ؟ ولماذا لم يرضى منظمو الوقفات الأحتجاجية بهذه القرارات الوزارية ؟ وهل تعمد د. شرف التعالى او الأستخفاف بالنوبيين كما وصفه منظمو الوقفات الأحتجاجية ؟

الأسئلة السابقة هى عينة من اسئلة كثيره تتردد فى الذهن عند الحديث عن الوقفات الأحتجاجية التى نظمها بعض الأخوه النوبيين ... ولأهيمة ما تمثله تلك الأسئلة كطريق مهم فى رحلة كشف اللثام عن خبايا القضية النوبية وأسلوب تناول البعض لتلك المطالب فسأحاول عرض المطالب وتحليلها وايضا القرارات الوزارية ومدى موأمتها للمطالب المرفوعة ..... وسأبداء بالمطالب المرفوعة وهى ثمانى مطالب ولضيق المساحه فأننى لن استطيع عرضها كامله ويمكن مراجعتها من هنا  .

وبالقراءه المتأنيه لهذه المطالب نجد ان المطالب المرقمه فى الرابط السابق بالترتيب (ثانيا ؛ رابعا ؛ خامسا ؛ سادسا ؛ ثامنا ) انتهت كلها بجمله شبه واحده (وقد سبق تقديم بلاغ أمام النائب العام من قبل الجمعية وهو قيد التحقيقات ) وتلك الجمله التى تكررت فى المطالب السالف ذكرها تجعلنا نتسأل الم يكن الاولــى ان يتم أعطاء فرصه للتحقيق فى تلك البلاغات ثم  بعدها يتم التحرك على أساس ما ستسفر عنه التحقيقات ؟ وهذا سؤال أراه شديد الأهمية وخاصة إذا ما عرفنا ان الجهة التى قدمت البلاغات الخمس للنائب العام هى نفسها الجهه التى دعت لتلك الوقفات الأحتجاجية وهى (الجمعية المصرية للمحامين النوبيين ) وهى جمعيه تضم مجموعه من المحاميين المخضرمين ولا أظن أن تلك النقطة تغيب عنهم مع مالهم من باع طويل فى اروقة المحاكم ولكن من الواضح وكما يبدو لى أن حماستهم فى الدفاع عن الحقوق النوبية كما يروها جعلتهم يتغافلون عن تلك الجزئيه ..... المهم انه ومما سبق يمكننا ان نغفل مناقشه تلك المطالب الخمس مؤقتا حتى نرى ما ستسفر عنه التحقيقات وبذلك يتبقى لدينا ثلاثة مطالب وهى :
أولاإعادة دائرة نصر النوبه كدائرة منفصلة عن مركز كوم امبو حتي يكون للنوبيين تمثيل أمام السلطة التشريعية لعرض المشاكل(السياسية - الاقتصادية والإجتماعيه - الثقافية – القانونية - الحضارية ) التي تواجه أهالي النوبه وتواصل فى تحقيقها مع السلطة التنفيذية بالدولة:
هذا المطلب تحديدا يطالب به النوبيين من مده طويله فمن المعروف أن النوبيين كانت لهم دائره مستقلة منذ أول برلمان مصرى قبل ثورة يوليو وتم نقل الدائرة من النوبة القديمة الى نصر النوبة بعد بناء السد وفى اواخر الثمانينات من القرن الماضى تم أدماج دائرة نصر النوبة مع دائرة كوم امبو فى دائرة انتخابية واحدة وتم نقل الدائرة الأخرى إلى  مدينه الزرقا بدمياط وهى الدائرة التى كان الدكتور رفعت المحجوب (رئيس مجلس الشعب الأسبق ) ينتمى لها ... وفصل دائرة نصر النوبة عن دائرة كوم امبو مطلب هام لأهالى الدائرتين وقد سبق وتقدم النائب  محمد العمدة (عضو مجلس الشعب عن دائرة كوم امبو ونصر النوبة) بهذا المطلب إلى مجلس الشعب عند مناقشة قانون تعديل الدوائر الأنتخابيه فى شهر ابريل 2010  ولذلك لأن أتساع الدائره يمثل عقبه فى قدرة أى نائب فى الأهتمام بمتطلبات أهالى الدائرة... ومما سبق يتضح ان هذا المطلب وعلى الرغم من انه يخص النوبيين ولكن فائدتة تعود على اهالى مدينه كوم امبو ايضا فلماذا أذا يقدم بهذا الشكل ؟ او بمعنى ادق ألم يكن الأفضل ان يقدم الطلب كمطلب ملح لأهالى مركزى نصر النوبه وكوم امبو ويتم التنسيق بين اهالى المنطقتين لتقديم هذا المطلب .
ثالثااقالة اللواء مصطفى السيد ( محافظ أسوان ) لاهداره للمال العام وقد   سبق تقديم عدة بلاغات ضده للنائب العام _ مع حل المجلس المحلى لمحافظة أسوان .
وهذا المطلب يتماشا مع ما تطالب به جميع القوى  السياسيه بعد الثوره ... وهذا ما يجعلنى اعيد نفس السؤال السابق .. وانه إذا كان هذا المطلب هواحد المطالب الشعبية بعد الثوره فلماذا يتم تقديمة فى صورة منعزلة وتصويره على انه مطلب خاص بالنوبيين وحدهم ؟ ولماذا لم يتم التنسيق مع باقى القوى الوطنيه داخل محافظة اسوان لتوحيد الضغط على مستوى المحافظة ؟
سابعا : تشكيل لجنة عليا لتعمير منطقة النوبة القديمة على بحيرة ناصر خلف السد العالى برئاسة مسئول بدرجة وزير مدعمة بكوادر نوبية ذات خبرة علمية وفنية وذلك لاعادة توطين النوبيين حول ضفاف البحيرة خلف السد العالى , والتى تشمل 44 قرية نوبية بمسمياتها القديمة , وطبقا للتوزيع الجغرافى لكل منطقة والتى تمتد من الشلال شمالا حتى قسطل وأدندان جنوبا كإمتداد لقرى نصر النوبة , وطبقا للخريطة الإسترشادية الموقع عليها والمعتمدة من السيد اللواء / أحمد شوقى المتبنى ( محافظ أسوان الأسبق ورئيس مجلس محلى المحافظة ومندوب الهيئة العامة للسد العالى) وأن يقترن بها تخصيص أراضى زراعية لا تقل مساحتها عن خمسة أفدنة وذلك لشباب الخريجين وصغار الزراع والمعدمين وصغار المستثمرين النوبيين , وذلك كله كحق أصيل وتاريخى كفلته جميع المواثيق الدولية للشعوب مع  وضع خطة شاملة بالمنطقة تمتد على مراحل وبجدول زمنى محدد
ويتبقى هذا المطلب الأخير هو مطلب له وجاهته ولكن هل من الممكن لحكومة شكلت على أساس انها حكومة انتقالية لتسيير الأعمال لحين انتخاب مجلس نيابى جديد ان تمتلك الأمكانيات للتشكيل لجنة بهذا الشكل لتعمير منطقة البحيرة مع ما يحتاجه مثل هذا المشروع من إمكانيات ؟ وهل الوصل لهذا المطلب يفرض علينا كنوبيين أن نسارع تنظيم مجموعة متتالية من الوقفات الاحتجاجية التى تظهرنا بصورة الغير مبالين بما تمر به مصر.
المهم سواء اختلافنا او اتفقنا كانت تلك هى المطالب التى تقدم بها منظمى تلك الوقفات الأحتجاجيه  أما القرارات التى صدرت من مجلس الوزراء فهى :
1.     عقب الوقفه الأحتجاجيه الأولى أصدر المجلس قرار بأختيار الأستاذ/ حجاج ادول كممثل للنوبيين فى لجنة الحوار الوطنى .
هو قرار صدر من اجل تهدئه المحتجين وكان من المتوقع ان يستغل الأخوه المنظمين للأحتجاج هذا القرار ويسارعوا إلى فتح حوار نوبى لمعرفة المطالب الحقيقيه للنوبيين وعرضها على مائدة الحوار الوطنى لوضع حلول لها ولا أنكر إعجابى الشخصى بذكاء القرار ولذلك لأننى أرى أن من اتخذ القرارلديه درايه ورؤيه جيدة لواقع المجتمع النوبى وظهرذلك الذكاء فى اختيار الأسـتاذ / حـجـاج أدول تحديدا ليـكون ممثل للنــوبيين وبالأخص المحتجيين ولذلك لأن أ/ حجاج إلى جانب كونه اديب معروف فهو ايضا معروف بمواقفه المتشددة فى الشأن النوبى فلذلك وعلى ما أعتقد فقد تم اختياره لقطع الطريق أمام من يحاول المزايدة بالمواقف المتشددة  والغريب أن ذلك القرار لم يرضى المنظمين وأعلانوا عن الوقفة الثانية التى اشارت إليها فى مقالى السابق  والتى فى أعقابها اصدردعصام شرف  قرارا" وزاريا بتمليك (4000) أربعة ألاف منزل للنوبيين فى غرب أسوان وقرار أخر بتخصيص (3700 )ثلاثة ألاف وسبعمائة فدان بمنطقه توشكى للنوبيين مع وعد بتخصيص دائره للنوبيين عند تعديل قانون الدوائر الأنتخابية .... وواضح جدا" أن تلك القرارات صدرت فى نفس سياق القرار السابق لها وهو التهدئة وايضا" لأن الحكومة لا تملك فى ظل الظروف التى تمر بها مصر ان تقدم اكثر من تلك القرارات والوعود والتى لم ترضى المحتجين او المنظمين للأحتجاجات ..... وسأسمح لنفسى بالتغاضى عن اسباب الرفض وذلك بسبب تباين الأراء بين النوبيين او  بالأحرى بين النشطاء النوبيين ممن يقدمو انفسهم على انهم متحدثين بأسم المجتمع النوبى او مدافعين عن الحقوق النوبيه فلقد تباينت أرائهم ومواقفهم  حول قرار تعويض المهجرين ... وهناك من رفض أستمرار المحافظ  وفى نفس الوقت الذى إرتاح فيه البعض الأخر لنفس القرار بل وتم تنظيم لقاء بين محافظ اسوان ومجموعه من الشباب النوبى فى حضور بعض النشطاء النوبيين بأسوان ... ووصل الأمر إلى درجة الفشل فى تشكيل وفد نوبى موحد لمقابلة د.عصام شرف وعرض  مطالب النوبيين عليه وصول الأمر الى تبادل للأتهامات .... وفى ظل كل ماسبق يصبح من حقى ان اسأل هل كانت المطالب التى سبق عرضها تستدعى تنظيم تلك الوقفات الأحتجاجيه التى وصلت لحد أتهام د.عصام شرف بتجاهل النوبيين  التهديد بالتصعيد  ؟ وهل هذا المطالب هى مطالب تعبر عن جموع النوبيين فى مصر مما يعطى الحق لمقدميها بأتهام د.عصام شرف بتجاهله النوبيين ؟ .... وإذا كنا كنوبيين فشلنا بهذا الشكل فيما بيننا فى الأتفاق على ما نريد فكيف بالله عليكم يمكننا أن نعرف بقيه قطاعات الشعب المصرى الذى ننتمى إليه بما نريد ؟ ..... وهكذا ومما سبق يمكننى القول بأنه اصبح من الضرورى تجديد الخطاب النوبى المتداول بيننا كنوبيين حتى نصل إلى نقاط محدده لما نطالب به بما يعبر عن جموع النوبيين ويرحمنا جميعا من حالة الأنشقاق والخلافات التى نعيشها وبما يضمن لنا القدرة على مواجهة شركائنا فى الوطن بما لنا من مطالب عادلة وحقوق مشروعة وحتى نستطيع الأجابة عن ذلك السؤال الذى يتردد فى أذهان الكثير من اخواننا وشركائنا فى الوطن وهو (ماذا يريد النوبيين ؟)وهو السؤال الذى أصبح الأن يقال بلهجة إستهجان وإتهام بسبب تلك التحركات الغير مدروسة العواقب …  ولأقتناعى بأنى قد أطلت الحديث فى هذا الجزء على الرغم من أنى قد عاهدت نفسى بعدم الأطالة حتى لا يصاب من يقراء بالملل لذلك سأرجاء شرح الجزء الأخير الخاص بالخطاب النوبى واليات تجديده  إلى المقال القادم